السبت، 24 ديسمبر، 2011

كَـ المَلِكة

أشتَاق لِـ رُؤيَة الغِيرة بِـ عينيك حِين يَنْظُر إليّ البَعض .. و أَنا كَـ المَلِكة المُتَوّجة بِـ جانبَك
وَ خَلْفنَا طُبُول الزّفاف
تَدُق ..
لِـ تُغطِّي علَى هَمَسَتِي لَكْ
" أُحِبُّكْ "
فَـ لا يَسمعُها سِوَى قلبُكْ
....~



.
لِـ [ هدى علآم ] .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق