الاثنين، 2 يناير، 2012

بلاغ الى النائب العام !


سياده النائب العام .. \
 تحيه طيبه وبعد .

اتقدم اليك وكلي امل ان يتسع صدرك لي وتتلقي بعض من البلاغات من مواطنه مصريه بسيطه ..
بعد الثوره قد تغير الحال .. واخد كل ذي حق حقه .. واهم الحقوق هو حق التعبير ..
فرايت ان اعبر عما بداخلي .. بأن اتقدم اليك ببلاغ عن كل من ::

1- شرطي مصري .. تعامل وبكل قسوه مع مصري مثله .. واهانه .. ولم يعرف حقاَ للنسانيه مطلقاَ .. وقبل ان يسيء الي نفسه .. اساء لمصر ولجهاز الشرطه بأكمله .. فلا تأخدك به شفقه او رحمه .. وارجو اتخاذ اللازم ..


2- بلاغ عن احد المشاهير .. قام بالسب والقصف في شباب المصريين واستغل مكانه ومركزه .. مع العلم بانه لسنوات طويله كان قد اتحفنا بكل ماهو سلبي وتافه .. ولم يعاقب حتي الآن ..
فنرجو اتخاذ اللازم .. !


3- رجل .. لم يعي معني وصيه " رفقا بالقوارير " .. وظل جالسا في منزله .. يستمتع بتدخين الشيشه .. يأمر ويطلب فقط .. تاركاَ زوجته .. انثاه .. تعمل وتعمل .. حتي تأتي بقوت يومها لترعي اولادها .. دون احساس او رحمه منه .


4- سائق متهور .. لا يحترم اشارات المرور .. ولا يعرف مدي خطوره هذا .. الي ان اودي بحياه بريء .. لم يكن له ذنب سوي اتباع تعليمات شرطي المرور .. فسحقاَ لمن لا يحترم القوانين !!


5- اب .. او ام .. لم يصل لهم بعد معني الابوه والامومه .. يرسلون ابنتهم تعمل داخل البيوت .. فتضرب وتهان .. وابنهم في الشوراع .. يسرح ببعض السجائر .. فيقابل هذا ويقلد ذاك .. بدلاَ من ان يمرحوا ويلعبوا كباقي الاطفال ..تضيع سنوات عمرهم هباءاَ .. قد يصبحوا يموما مجرمين .. ناقمين علي مجتمعهم وعلي الناس .. اذا لم يموتوا خوفاَ او جوعا َ او قهرا َ في الشوارع .. !


6- شاب .. بربيع العمر .. سمح لنفسه بأن يجرح فتاه .. قلبها مازال اخضر .. بريء .. وتركها وحيده مكسوره .. بدون ادني مروءه او رجوله .. لمجرد .. ان اذن له كبرياؤه بذلك ..


7- مراهق .. لم يعلمه احد ان ياخد قاذوراه ويرميها بالسله المخصصه لذلك .. بل القاها بمكان سيره .. فتتراكم هنا وهناك .. حتي اننا لا نكاد نتخي .. ان لن نستطيع المشي بشوارعنا يوما َ نتخبط بالقاذورات حتي نمرض .


8- تاجر لص .. يغلي اسعار منتجاته .. طمعا َ ليكسب .. عفوا َ .. ليسرق .. ! .. ويحول الناس الي وحوش جياع .. يقتل بعضهم بعضا من اجل لقمه العيش ..


9- شاب .. دفع حياته ثمنا َ للتقليد الاعمي .. والادمان للمزاج والمخدرات .. ولم يعرف ولن يعرف .. ان لحياته عليه حق .. !

وآخرون ..


فليس فقط رجال الاعمال والوزراء والرؤساء عم المعرضين بالخطأ بحق مصر .. فما وصلت اليه البلاد الآن الكل مشترك فيه .. وان كل منا قد اخطأ بحقها .. والخطأ الصغير ابشع من الكبير .. لانه من الممكن تفاديه ..

فمن فضلك كمصري ..

اتقدم اليك .. ببلاغا ََ عاما ََ .. عن كل من سولت له نفسه الخظأ بحق بلادنا الحبيبه .. واهدار مالها .. وتلويث نيلها .. وقتل شعبها .. وتشريد اطفالها .. وتدمير شبابها .. والاهمال في مستقبلها .. وحرمانها من استقرارها وحريتها لمده طويله ..
فكلنا مشتركون بهذا ..

اقدم بلاغي هذا .. وارجو القصاص من الخاطيء ..

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

مواطنه مصريه ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق