الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

و .. أنتظر حُبّي ..



ان طال انتظاري لك .. سأنتظرك وانا أعلم يقيناَ انك ستأتي .. واري امامي لحظات صدق ترتويني .. ولحظات اخري فَرِحَه .. تنعشني وتسقيني .. فَرِحَه بك وبي .. حين اكتب برهاناَ للجميع بأنني علي حق .. فقد جاء فارسي
قد جاء منقذي من لهثات الكثيرين .. أْحِبّكْ ..
أْحِبّكْ قبل ان أولد والي ان أموت .. أْحِبّكْ حد الجوع وحد القنوط ..
أْحِبّكْ فقد ارادك الله لي ..
والي ان أراك .. سأظل أحبك .. .
الي ان أراك .. سأكتب علي جدران عالمي .. ( مغلق ) فــ صاحبه ليس ببعيد ..
واقسمت ان لن ارتوي بنظرات من حولي .. وان احتمي خلف حبّي البريء .. وانتظر من يرفع شعار آمالي .. ويعلن للملأ انه لِي ..
حيث بياض الثلج المتناثر حول جسدي بزي بسيط .. و ورود تغطيني واصوات فَرِحِينْ ..
وكتاب مكتوب بأعلي السماوات .. وتشهد علي حبّي ملائكة الرحمن ..
عندها فقط سأفتح عيناي لعالمي الخاص وأكتب للحب روايه جديده .. بــ شعر خاص ..
لــ هذا أْحِبّكْ .. لــ هذا انتظرك .. وان طال الانتظار ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق